الزوج العصبي والمرأة الصبورة

الزوج العصبي والمرأة الصبورة

يحكي في قديم الزمان كان هناك أمرأة معروفة بالكرم وحسن الخلق شاء لها القدر بأن تتزوج من رجل عصبي جدا

وفي اول فترا من الزواج كان هذا الزوج دائما يشكو من طبخ زوجته ويعنفها بالألفاظ السيئة مع العلم أن الزوجة كانت تسعى دائما لتقديم كل مالذ وطاب من طعام لزوجها

حيث أنها تقضي يومها بالكامل في المطبخ لتحضير الذ الأطعمة ولاكن مع كل هاذا لم يعجب الزوج وكان يقابلها بالأسائة والصراخ عليها

حاولت هذه الزوجة مرارا وتكرارا أن تراضيه وتسعى دائما بأن تقنعه أن الطعام لذيذ المذاق وتقول لنفسها بأنه سوف يعتاد عليه يوما ما ولاكن مع كل هذه المحاولات لم تنفع وبقى الزوج يعنف الزوجة قائلا

( طعامك سئ المذاق وينقصه المكملات ك البهارات والملح).

المرأة الصبورة والزوج العصبي
الزوج العصبي والمرأة الصبورة

حاولت كثير أن تشرح له مدى محاولاتها المستمرة لتنل رضاه لكي تحضر له مايحب الا انه كان دائما لا يستجيب وكانت الزوجة تتحلى بالصبر على زوجها وتدعو الله عز وجل أن يهدى زوجها ويصلح بينهما مرت الأيام وبقية على نفس الحال وسئم الزوج من طبخ زوجتة وتصرفاتها فاتخذ قرار لكي يهددها بتغير هذه التصرفات وتحسين الطعام او سوف يتزوج عليا في الغد ولاكن كانت هذه حيلة من الزوج

 

وفي يوم الزفاف دخلت الزوجة الى الغرفة وكتبت ورقة صغيرة ووضعتها داخل الفستان وعندما جاء الزوج أخذ الفستان لكي يعيده الى اصحابه فسقطة منه الورقة

( أختي أردت فقط أن اخبرك أن سبب هذا الزواج هو أن طعامي لايعجب زوجي لانه خالي من الملح والمنكهات فقط . فزوجي الحبيب مريض بمرض خطير جدا فقررت أن اخفى عليه المرض لانه يزعر جدا من هذا الموضوع وأرحو منك انا لاتضعي الملح , والمنكهات أثناء طبخك للطعام فهذا يضر زوجي جدا ولا يتناسب مع مرضه هكذا قال الأطباء)

 

الحكمة من هذه القصة بأن لاتتسرع في الحكم على الأخرين فأحيانا تكون تصرفتهم غريبة وغير مفهومة ولاكن الحقيقة انهم اكثر الناس لطفا وحبا بك

تابع في المقال التالي عروس بغرفة الولادة

mal alsham

لا تعليقات بعد على “الزوج العصبي والمرأة الصبورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!