ظننتك كأبي بقلم alaa

#بقلميalaa
#ظننتك_كأبي
 
ظننتك كأبي بقلم alaa
#الجزءالاول:
(ما حدا بحل محل الام )هي المقول كتير سمعناها ومزبوطة بس ناقصها كلمة لتصير صح ( ماحدا بحل محل الام والاب) هيك صارت مزبوطة مية بلمية
ندى توفى ابوها من هي وصغيرة وامها فاتن تزوجت من سعيد وخلت بنتها معها سعيد ما كان بجيب ولاد لهيك رضي ندى تبقى عندن وحبها كتير وتعلق فيها كان بعاملها متل بنتو وماحرمها من شي
ندى بتعرف الحقيقة انو سعيد مو ابوها بس مع ذلك كانت تندهلو بابا لاني كتير حنون عليه متل ابوها بزبط
لما ندى كبرت صارت بأول الثانوي بلشت نظرات سعيد تتغير تجاها وتحول من اب لشخص بعشقها وصار يعجبو شكلها ويحاول يتقرب منها بحركات هي باول ما كانت تفهمها بس بعدها صارت تكذب شعورها وتحاول تقنع حالها انو سعيد متل ابوها ومستحيل يفكر بشي تجاهها
فاتن كانت تشتغل بحضانة اطفال وتجي على بيت الساعة 1 اما سعيد كان دوامو ببلش الساعة2 وندى بتخلص دواء المدرسة ب12 يعني ندى وسعيد بيبقوا لحالن بلبيت ساعة كاملة لتجي فاتن من شغلها
ندى عندها رفيقة مقربة هي بسمة بتحكيلها كل شي حتى عن حركات سعيد معها ندى كانت تحب تفصل وتخيط تياب الها
بسمة:ليكي ندى هاد محل القماش يلي قلتلك عليه مو كان بدك قماشة تعي ندخل نتفرج
دخلو على محل وصارو يتفرجوا
احمد (صاحب المحل):اهلا وسهلا فيني ساعدكن بشي
ندى:لا شكرا بس عبتفرج
احمد عجبتو ندى من اول نظرة وما شال عينو عنها
ندى انتبهت على نظرات احمد وماعجبتها بسرعة اختارت قماشة اشترتها ورجعت على بيت
فتحت الباب ودخلت
سعيد:اهلا وسهلا قرب بدو يبوسها
ندى:بعد عني
سعيد:هيك البنت المرباية بتحكي مع ابوها
ندى:مافي اب ببوس بنتو بهلطريقة
تركتو ودخلت على غرفتها:يالله شو اعمل معو حاسة حركاتو مو طبيعية لا لا بجوز بتهيألي
#الجزءالثاني:
فتحت الشنطة وطالعت القماشة من الكيس ووقعت منها ورقة فتحتها كان مكتوب عليها احمد ورقم
ندى جعلكت الورقة بأيدها ورمتها على الارض:شو هلوقاحة حطلي رقمو كمان
لما سمعت صوت امها طلعت من غرفتها سلمت عليها وراحوا يجهزو غدا
ندى فكرت كتير تحكي لامها بس بعدها غيرت رأيها وماقالتها شي
تاني يوم راحت على مدرسة ومرت من قدام محل احمد لاني كان على طريقة مدرستها طلع ووقفها
احمد:مرحبا انسة ندى
ندى:وعرفت اسمي كمان على كلن حابة ريحك واختصر عليك الطريق انا مالي متل هلبنات يعني مابحب هيك حركات لهيك رجاء بعد عن طريقي
احمد:اسف مو قصدي انتي فهمتيتي غلط واسمك عرفو من رفيقتك امبارح ندهتلك ندى
ندى بتتمسخر:فهمتك غلط ماشي لكن شو الصح يلي مافهمتو
احمد:انتي بصراحة عجبتيني وحابب اتعرف عليكي اكتر
ندى:انا مابدي اتعرف حلي عني
تركتو وراحت على مدرسة حكتلها لبسمة شو صار
بسمة بتضحك:وقعتيه بحبك من اول نظرة
ندى:بلا مسخرة شو حب وبطيخ انا ما بدي حب
بسمة:مابدك تحبي لكن شو بدك تعملي تبيعي فول ههههه اوف عليكي اديش عقلك صعب
ندى:الشباب كلهن غدارين مافيني أمن لواحد فيهن
خلصو المدرسة وهنن رجعانين
بسمة:بدي مر جيب زرار من عند احمد
ندى:انا مابدي ادخل معك ماشي
بسمة:شو بدك ادخل لحالي مابصير دخلي معي حبابة
ندى:اديش بتنقي خلص ماشي رح فوت
#الجزءالثالث:
دخلت ندى وبسمة على محل احمد هو شافهن وصار يبتسم
بسمة:مرحبا لو سمحت بدي اتفرج على زرار
أحمد :يا هلا تكرم عينك هيثم (شب بيشتغل عندو ) فرجيها لصبية الزرار
راحت بسمة تشوف الزرار
احمد:ندى معلش نحكي
ندى:لا ما معلش
احمد:انتي ليش هيك بتحاكيني انا والله قصدي شريف وماعبتسلا
ندى:شو بدك قول وحاج تلف ودور
احمد:بحبك والله حبيتك من اول يوم دخلتي فيه على محل
ندى:سماع انا ماخرج تسلية ولا…..
احمد:لا تكملي انا قلتلك ماعبتسلا اقسم بالله حبيتك ليش مو حابة تصدقي
ندى:انا لهلق ماعرفت شو بدك
احمد:بدي نتعرف على بعض
ندى:سماع هلكلمتين انا مع شباب مابحكي واذا فعلن قصدك شريف وماعبتتسلا بتجي بتخطبني من بيت اهلي
احمد:اي انا موافق دليني على بيت
ندى ماصدقت احمد وقالت اكيد بيمزح بس عطتوا العنوان ورقم تلفون ورجعت على بيت
سعيد:شو وينك تاخرتي نص ساعة
ندى:مريت انا وبسمة اشترت غراض
سعيد قرب من ندى :حليانة اليوم ولمسلها ايدها
ندى:بعد عني ليش هيك عبتعمل ماعبفهم
دخلت هلى غرفتها وسكرت الباب
ندى:مستحيل معقول يكون بدو لا لا هاد ابي مابصير بس هو مو ابي شو اعمل قول لامي او اسكت
رجعت امها من شغل وراحوا على مطبخ يحضرو اكل ندى كانت سرحانة وبتفكر
فاتن:بنتي فيكي شي
ندى:لا امي ليش بتسالي
فاتن:حاسستك مو على بعضك
ندى :ماما بابا اليوم مسك ايدي
فاتن:اي وشو يعني
ندى:وامبارح كان بدو يبوسني من خدي
فاتن:ماعبفهم عليكي شو المشكلة مو هو ابوكي عادي
ندى:يعني امي هيك برأيك عادي
فاتن:لك اي بنتي يالله تأخرنا بلفطور استعجلي هلق ابوكي بكون جوعان
ندى بقلبها:معقول يكون عادي متل ماقالت امي طيب انا ليش حاسة في شي مو طبيعي
#الجزءالرابع:

 

بليل اندق التلفون وكان اهلو لاحمد واخدو موعد لحتى يجو يخطبوها لندى
ندى اتفأجت كتير وحكت بسرها:طلع صادق فعلن وماعبيكذب علي
تاني يوم رتبت ندى البيت وزبطت حالها وحطت شوية مكياج هي عجبها احمد وحبت يكون من نصيبها
ام احمد عجبتها ندى كتير واهل ندى سالو على أحمد وكلن حكوا عليه بلخير وافقوا وصارت الخطبة
صارت ندى كل يوم تمر تسلم على احمد وهي رايحة على مدرسة وهي راجعة واحيانا تقعدو عندو بلمحل شوي
بيوم بعد المرسة
بسمة:ندى بدي مر على محل احمد لازمني غراض
ندى:اي تكرمي المحل كلو على حسابك ههههه
دخلو على محل وراحت بسمة تتفرج وندى راحت قعدت جنب احمد
احمد:حليانة اليوم شو عبصرلك كل يوم بتحلي اكتر
ندى بخجل:خجلتني احمد لا تحكي هلحكي
قرب احمد مسكلها ايدها سحبتها فورا ووقفت
ندى بعصبية :احمد شو عبتعمل انا مابحب هلحركات
احمد:شبك ندى انتي خطيبتي نسيتي شو فيها اذا مسكت ايدك
ندى:صح نحن مخطوبين بس مو مكتوب كتابنا يعني هلشي حرام
احمد:طيب خلينا نكتب الكتاب
ندى:لا بكير لسع انا بدي امشي تاخرت بسمة ماخلصتي
بسمة:اي خلصت تعالي يعطيك العافية احمد
احمد معصب:الله يعافيكي
طلعوا من محل بسمة حست في شي
بسمة:شوفي اتخانقتو شي
ندى:لا
بسمة:بسمو باين هلشي احمد كان معصب وانتي قالب وجهك
ندى:اوف قلتلك مافي شي
بسمة:متل مابدك
مر على خطبة ندى واحمد 6شهور وندى ما خلتو يلمس منها ولا شعرة كانت تشوفو كل يوم ويقعدو يحكو بلمحل وحبتو كتير وتعلقت فيه بس مع ذلك بس يقرب منها تنفر وتصدمو لاني علقان ببالها حركات سعيد صار معها متل عقدة من كل حركة من اي شب
ليوم دخلت هي وبسمة وكل العادة راحت بسمة تتفرج وهي بقيت مع احمد
ندى مسكت موبايل احمد:احمد شو هلبرنامج
احمد:هاد برنامج تطبيق صور واغاني يعني بيعمل فيديو
ندى:حلو والله بس انا ماعندي ياه
احمد:طيب هاتي موبايلك نزلك البرنامج
عطتو ندى الموبايل
بسمة:ندى تعالي شوي
ندى:عن اذنك حبيبي
راحت ندى عند بسمة واحمد فتح معرض الصور وصارت يتفرج على صور ندى
#الجزءالخامس :
احمد:يالله اديشك حلوة بتجنني انا خلص لازم اكتب الكتاب مافيني اتحمل ايدها مابتخليني المسها
رجعت ندى فورا احمد سكر المعرض وعمل حالو بنزل البرنامج
احمد:ندى خليني نكتب الكتاب حبابة
ندى:وآلله بكير
احمد:ليش بكير انتي مو بتحبيني وبتحبي يكون كل شي بحلال
ندى:اي بس …
احمد:مافي بس خلص قولي انك موافقة
ندى:ماشي متل مابتحب موافقة
كتبو الكتاب وكان احمد مبسوط كتير بس ندى ما كان بدها هلشي لاني كانت وقت احمد يقرب منها تحجج بأنو حرام بس هلق مابقيلها اي حجة
سعيد زدات حركات الوسخة مع ندى وكانت كل ماتحاول تقول لامها ماتقدر تخاف امها تكذبها او يصير مشاكل لهيك صارت بس تجي على بيت فورا تروح على غرفتها وتسكر الباب وماتطلع منها لتجي امها من شغل
بيوم بعد المدرسة مرت ندى على محل احمد
أحمد:اهلين حبي كيفك
ندى:مشتاقة انت كيفك
أحمد :انا منيح بس بصراحة جوعان شو رايك نروح على مطعم هاد يلي على اول الشارع نفطر سوا
ندى:مابقدر بتاخر على بيت
احمد:ما بنطول بس نص ساعة
ندى:طيب ماشي موافقة
راحو على مطعم وطلبو اكل احمد طول الوقت موبايلو ماهدي بيتصلو فيها منشان الشغل
ندى:اي مين بدقلك كل هاد
احمد:لك هدول ناس بدهن بضائعة ولسع ما خلصت لهيك ماعبرد
ندى مدت ايدها:طيب عطيني هلموبايل
احمد حط الموبايل بأيد ندى:تفضلي قلبي شو بدك تعملي رح تكسريه هههه
ندى قفلت الموبايل وحطتو بشنطة:هيك احسن الشي
كملو فطورهن وبعدها رجع احمد على محل وندى على بيت
فتحت ندى الباب ودخلت على بيت
ندي:امي امي
سعيد: امك مو هون
ندى بسرعة راحت على غرفتها وبدها تسكر الباب دفشها سعيد ودخل على غرفة
سعيد:لك شبك ليش خايفة مني انا والله بحبك
ندى بتصرخ:الله ياخدك كنت حاسة في شي غلط بكرهك انقلع من هون
دفشها على تخت وقرب عليها
ندى:لك تركني الله لا يوفقك
أحمد صار بنص الطريق اتفقد موبايلو:اممم شكلي نسيتو بشنطت ندى رح ارجع اخدو
رجع احمد وطلع على بيت ندى ودق الجرس
#الجزءالسادس:
ندى بتصرخ:هي اكيد امي بعد عني الله ياخدك
سعيد راح بسرعة قعد بصالون فكرها مرتو وندى راحت فتحت الباب
احمد طلع بمنظر ندى مستغرب كان شعرها منكوش وبتبكي:خير ندى شو صاير معك
ندى اتفأجت واتلبكت:اه اي وقعت مافيني شي بس انت ليش رجعت
احمد:نسيت موبايل معك وجيت اخدو المهم انتي فيكي شي أخدك على مشفى
ندى بتزبط شعرها:لا لا مافي داعي انا منيحة ثواني وبجبلك الموبايل
فتلت ضهرها بدها تروح على غرفتها خطرلها فكرة رجعت وقفت على باب
ندى:احمد حلوة هيك توصل على باب وماتدخل نشرب قهوة سوا
احمد:ليش انتي عزمتيني ادخل اي انا يلي بدخل امك هون
ندى:لا بس جوزها هون اتفضل
دخل احمد وقعدو بصالون وراحت ندى تعمل قهوة
ندى بصوت واطي :هيك برتاح شوي من هداك الحقير لحتى تجي أمي قعدو شربو قهوة وقام أحمد بدو يمشي
ندى بصوت عالي:لا لاتروح (صار يتطلع فيها أحمد باستغراب) قصدي خليك شوي ليش مستعجل
احمد:والله عندي شغل بس كرمالك رح اقعد شوي بلكي بشوف مرة عمي قبل ما امشي
سعيد قاعد وبيزور ندى
ندى كانت مرتاحة بوجود احمد بعد شوي رجعت فاتن من شغلها قعدوا شوي وبعدها راح أحمد
ندى وامها راحوا على مطبخ يحضرو غدا
ندى:ماما انا بدي قلك شي
ام ندى:احكي شوفي
ندى:هاد جوزك اليوم (سكت)
فاتن:جوزي قصدك ابوكي المهم شبو
ندى بعصبية:لا مو ابي انا بكرهو
فاتن ضربتها كف:خرسي بعد كل تعبو معك رباكي من انتي وعمرك سنة كبرك وعلمك لحتى صرتي هيك ولسع بتقولي مو ابوكي
ندى راحت على غرفتها وصارت تبكي
ندى :يالله مارح تصدقني لو قلتلها الحقيقة
#الجزءالسابع:
ماغفيت عينها طول الليل وهي بتفكر وبتبكي صار الصبح قامت اخدت بشكير وتيابها وطلعت من غرفتها كانت فاتن وسعيد بشربو قهوة بصالون
فاتن:تعالي شربي قهوة لسع سخنة
ندى:بدي فوق اتحمم واروح على مدرسة تاخرت
سعيد صار يضحك ضحكة شريرة ندى مافهمتهادخلت تحممت ولبست بلحمام لانها كانت تخاف تطلع تلبس برا ونزلت على مدرسة
مرت ماقدام محل أحمد وما نتبهت كان عقلها مشغول بسعيد
احمد شافها طلع من محلو ندهلها:ندى حبي
ندى سمعتو:اي حبيبي كيفك
أحمد :ليش مريت من قدام محلي وماسلمتي مزعلك انا بشي
ندى:لا ابدا حبي بس والله كنت شاردة ما انتهبت
احمد:شو شاغل بالو حبيبي
ندى:ولاشي مشاكل بلبيت يالله بدي روح من دون شي تاخرت على مدرستي
احمد:مري لعندي بس تخلصي ماشي
ندى:ان شاء الله
راحت ندى على مدرستها وطول الوقت بتفكر شو تعمل وعلى دروسها ماكانت تنتبه
بسمة:شو صاير معك ندى مالك على بعضك
ندى بتبكي:جنني جوز امي بحركاتو ماعاد اتحملو وأمي ماعبتسمعني ماعبتعطيني فرصة احكيلها شو اعمل
بسمة:والله مابعرف انا برأي في حلين اما خبري امك وخلص او بدك تتجنبيه قد ما تقدري
خلصت المدرسة وراحت عند احمد بلمحل
احمد:اهلا وسهلا نورتي حبي شبك ليش زعلانة
ندى:ولا شي مضايقة
احمد:تعي قعدي جنبي ليش واقفة
راحت ندى وقعدت جنبو مسكلها ايدها وقرب بدو يبوسها من خدها فورا سحبت ايدها ووقفت
ندى بعصبية:شو عمتعمل مليون مرة قلتلك هلحركات مابحبها
احمد:شو صرلك ندى نحن هلق مكتوب كتابنا يعني انتي مرتي حلالي
ندى:بس نساوي عرس وقتها عميل شو مابدك
احمد:اوف ياه شبك ندى بأول قلت لاني بتخافي من حرام بس هلق انتي حلالي فهميها بقى ليكون انتي مابتوثقي فيني او مابتحبيني
#الجزءالثامن:
ندى:شو هلحكي احمد انا بموت عليك وبوثق فيك اكتر من حالي
احمد بصوت عالي :لكن شو احكي والله جننتيني كل مابقرب منك بتنفري وبتبعدي
ندى:وطي صوتك لا تنسى اني نحن بلمحل هلق بنصير فرجة
احمد قرب على ندى وضمها دفشتو وبعدتو عنها
ندى بتبكي:قلتلك لا تقرب علي
احمد عصب كتير:اي لا بقى في شي اكيد انتي مابدك ياني احكي حاج تعذبيني ماعاد اقدر اتحمل
طلعت ندى بسرعة من محل وهي بتبكي
احمد:ياربي شبها هلبنت والله ماعبفهم عليها بس كأني قسيت عليها شوي
رجعت ندى على بيت وبدها تدخل على غرفتها
سعيد:استني شوي في شغلة حابب تشوفيها
ندى:شوبدك مالي ناقصتك
سعيد:لحقيني على صالون
حط سعيد سيدية وشغلها كان مصور ندى بلحمام هي شافت هيك جن جنونها
ندى بتصرخ: وقفو عبقلك وقفو
سعيد بيضحك:اي خلص روقي شو اول مرة بتشوفي حالك
هجمت عليه وصارت تقتلو
ندي بتصرخ:حقير واطي الله لا يوفقك
سعيد برود:شو اعمل بحبك بس جد جسمك بجنن
تركتو ندى وركدت على غرفتها بدها تسكر الباب حط سعيد اجرو وصار يحاول يفتح الباب
ندى طالعت الموبايل من جيب جاكيتها ودقت لاحمد: لحقني احمد وصارت تصرخ
احمد:شوفي ندى شبك الو الو
فتح سعيد الباب ودفش ندى على تخت وهجم عليه ووقع الموبايل من ايديها على التخت بس بقي متصل مع أحمد
#الجزءالتاسع:
ندى بتصرخ:لك الله لا يوفقك انا بنتك كيف بتقدر تعمل هيك
سعيد :انتي مو بنتي وحبيتك شو اعمل اهدي بقى
ندى بتبعدو عنها وبتصرخ:تركني يا حقير أحمد لحقني
سعيد ما انتبه اني التلفون شغال:ضحكتيني احمد شلون بدو يعرف غبية
احمد جن جنونو لما سمع الحكي وترك المحل وركب بسيارتو بدو يروح على بيت ندى
ندى وهي عبتقاوم سعيد دفشها واجى راسها على حرف التخت وبلشت دوخ وتفقد الوعي
ندى بتبكي:لا ياربي مابدي غيب عن الوعي صحيني يارب لا …..
غابت ندى عن الوعي حط
سعيد ايدو على راسها:دم يالله مارح يصرلها شي بخلص وبنقلها على مشفى
بلش يفك زرار قميصها سمع صوت الجرس بيرن كتير
سعيد:اوف مين اجى هلق لسع بكير على جيت فاتن بس لازم افتح بلا حدا يحس على شي اساس ندى مافيها تصرخ غايبة عن الوعي
#الجزءالعاشر:
راح وفتح الباب اتفاجى بأحمد
سعيد متلبك:احمد شو بدك ابني
احمد بيلهت:ندى بدي ندى وينها شو عملت فيها يا حقير
سعيد:ما رجعت لسع من مدرسة شبك انت ليش معصب
احمد دفش سعيد ودخل على بيت :ندى وينك ندى
سعيد من خوفو اخد السيدية بسرعة وهرب من بيت
احمد حمل ندى واخدها على مشفى ودق تلفون خبر امها اني ندى بلمشفى
اول ماصحت ندى كانت امها حدها وماسكة ايدها صارت تفتح عيونها بصعوبة:ماما انتي هون
فاتن بتبكي:اي ياقلبي شلون صرتي بيوجعك شي
ندى:راسي امي كتير بيوجعني
فاتن:سلامت قلبك يا امي احكيلي شو صار معك وقعتي يعني((احمد ما كان مخبر ام ندى بشي يلي سمعوا بلتلفون))
ندى بتبكي:لا امي هاد سعيد (سكتت)
فاتن بعصبية:شبو سعيد لا تقولي انو … لك هاد ابوكي ما بيعمل هيك انتي كذابة
ندى رفعت راسها بصعوبة ما انتبهت على وجود احمد بلغرفة:لا مو ابي انا بكرهو صورني بلحمام انفضحت امي
احمد بعصبية:شو والله رح اطلع بروحوا هلحقير
فاتن تركتها وطلعت من غرفة
ندى اتفأجت بأحمد:انت هون احمد ساعدني بدي روح على بيت هلق
احمد:ندى انتي لسع تعبانة
ندى:بسرعة خدني على بيت بترجاك في شغلة مهمة لازم اخدها
احمداخدها وراحوا على بيت دخلت وراحت على صالون بس ماشافت السيدية
ندى بتبكي:لا يالله انفضحت اخد السيدية رح اتبهدل ياربي وقعت على ارض وصارت تضغط على راسها من الم
احمد مسكلها ايدها:هدي ندى حاج تطغطي على جرحك هلق بيفتح ولا تخافي رح نروح نخبر الشرطة وهنن بيتصرفو
ندى:بدك تفضحني انتي شو شرطة مستحيل
احمد:قومي معي مو على كيفك رح تسكتي عن حقك وتستني يفضحك الشرطة بساعة بلاقوه يالله قومي بسرعة
راحو على شرطة وعملو محضر
ضابط:تفضلو انتظرو بلقاعة لحتى نمسكو نحن عممنا اسمو وشكلو بكل الطرقات لا تخافوا
طلعو لبرا قعدو وحطت راسها ندى على صدر احمد وهو ضمها اندق موبايل احمد
فاتن:احمد وين ندى بتعرف
احمد:اي مرة عمي ندى معي لا ينشغل بالك
فاتن:وين انتو رحت على بيت مالقيت حدا
احمد:نحن بلمخفر عملنا محضر
فاتن سكتت
احمد:مرة عمي وين رحتي
فاتن بتبكي:ما كان بدي يصير هيك بخاف على سمعت ندى
احمد:بقطع لسان كل واحد بجيب سيرة ندى على لسانو لا تخافي بس هداك الحقير لازم يتجأزى
فاتن:انتو باي مخفر بدي اجي لعنكن وندى كيفها هي منيحة
احمد:اي منيحة (طلع على ندى)كأنها غفيت هلق ببعتلك العنوان برسالة
بعد ربع ساعة اجت فاتن وركدت ضمتها لبنتها:سامحيني قلتيلي كتير بس ما صدقتك
ندى دايخة : مالي زعلانة منك امي
#الجزءالحادي_عشر:
فاتن:تعي نرجع على بيت لازم ترتاحي
ندى:معلش امي خليني هون خايفة ارجع على بيت وهداك الندل لسع ما نمسك
قعدت فاتن جنب ندى حطت راسها على صدر امها وغمضت عيونها
بعد ساعة اجو العناصر وماسكين سعيد هجم احمد بدو يقتلو بس العناصر وقفوه
احمد:تفو عليك ياندل ياحقير والله لو يتركوني عليك لاشرب من دمك
ندى فتحت عيونها وهي شافت سعيد ضمت امها وصارت تبكي
فاتن :الله لا يوفقك بعمري ماشكيت فيك الله لا يسامحك
بعد التحقيق اخدو سعيد على سجن وعطو ندى السيدية صارت تقطعها بأيدها شقف صغار بكل قوتها:الله ياخدك الله ينتقم منك
احمد:هدي حبي انتي لسع تعبانة
فاتن:تعالو نرجع على بيت انتي لازم ترتاحي
ندى حاولت تنسى يلي صار معها ورجعت لدرستها وقدمت امتحان ونجحت بعلامات قليلة وبعدها تزوجت من احمد
عاشت ندى مع احمد كتير مبسوطة وجابت منو بنت وصبي بس صار معها عقدة كانت تخاف على ولادها حتى من ابوهن
احمد صار يضايق من تصرفتها ويتخانقو كتير ويصير مشاكل بينهن بس هي ماتقدر تبطل هلخوف الزايد
لهيك قررت تروح على دكتورة نفسية بدون علم حدا وفعلن تحسنت وصار خوفها على ولادها بحدود المعقول وهيك خفت المشاكل واستقرت حياتها الزوجية
على طول حاولوا تسمعوا لولادكن مشاكلهن وهمومن وحتى ظننونن ولا تتجاهلوهن
لا توثقو بحدا ثقة عمياء لاني الخيانة ممكن تجيك من اكتر حدا قريب منك وبتوثق فيه
#انتهت

 

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!